هل ترغب في معرفة أصحاب الفنادق والمنتجعات الفخمة في إندونيسيا ؟ تفضل

هل ترغب في معرفة أصحاب الفنادق والمنتجعات الفخمة في إندونيسيا ؟ تفضل

هل ترغب في معرفة أصحاب الفنادق والمنتجعات الفخمة في إندونيسيا ؟ تفضل

هل ترغب في معرفة أصحاب الفنادق والمنتجعات الفخمة في إندونيسيا ؟ تفضل – أصبحت إندونيسيا موطناً لقائمة متنامية من الجزر الخاصة ذات الفنادق والمنتجعات التي يمتلكها رواد أعمال من المستوى الرفيع، وأصحاب الملايين. وتُعد هذه الوجهات النائية المكان المناسب للراغبين باختبار جمال البلاد، بعيداً عن ازدحام جزيرة بالي الشهيرة.

هل ترغب في معرفة أصحاب الفنادق والمنتجعات الفخمة في إندونيسيا ؟ تفضل

ومع أن أساليب هذه الممتلكات وأسعارها تختلف على نطاق واسع، إلا أنها باتت تميل إلى اتباع مبادئ الاستدامة، ودعم المجتمع المحلي من خلال توفير الوظائف والبرامج التعليمية.

وقال خبير السفر الفاخر ومؤسس “Blueflower Inspired Travels” المقيم في هونغ كونغ، أندريا أوشيتي، إنه ينظر إلى هذه التطورات بعين إيجابية، إذ شرح قائلاً: “عادةً، ما تعني التطورات الفندقية في الجزر الصغيرة أن المالكين يريدون الاعتناء بالجزيرة، ومواردها الطبيعية”.

ومن بين أصحاب هذه الممتلكات العالية المستوى والصغيرة في الوقت ذاته بإندونيسيا، هو رجل الأعمال السنغافوري تيم هارتنول، الذي افتتح منتجعاً نائياً باسم “Bawah Reserve” في نهاية عام 2017، مع 8 مستثمرين آخرين.

“كنت أعلم أن باواه هي لي في اللحظة التي وطأت فيها قدماي هذه الجزيرة”، مضيفاً: “عندما أُتيحت الفرصة لتطوير باواه، كان من المهم جداً بالنسبة لنا اتباع خطة مستدامة”.

وقبل افتتاح الفندق الذي يتكون من 35 غرفة، عمل هارتنول وزملائه مع الحكومة أولاً لإنشاء محمية بحرية، وحظر صيد الأسماك، والرسو في المنطقة المحيطة بالجزيرة.

وقام الفندق أيضاً بإنشاء نظام لإعادة تدوير النفايات، وحصاد مياه الأمطار، ويتكون 95% من موظفي الفندق من أشخاص محليين.

وعلى بعد 50 دقيقة بالطائرة من بالي، تقبع جزيرة “Nihi Sumba” التي يمتلكها الملياردير الأمريكي كريستوفر بورش، وهو الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمار “Burch Creative Capital”……تابع القراءة في الصفحة التالية ……

1 2

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *